تكلفة عملية تجميل الجفون في مصر

تكلفة عملية تجميل الجفون في مصر

ليست كل تكاليف عمليات تجميل الجفون في مصر على وتيرة واحدة، إذ أن تلك العملية التي تهدف إلى تحسين مظهر الوجه والعينين وتعالج مشاكل الترهلات التي تصيب الجفون لها طرق وتقنيات متعددة ووفقًا لذلك هناك أيضًا اختلاف في أسعار العمليات وفق التقنيات المستخدمة، إذ يمكننا القول أن تجميل وشد الجفون العلوية يتكلف في الغالب بمصر حوالي اثنا عشر ألف جنيه مصري وقد يزيد ليبلغ قرابة السبعة عشر آلاف جنيه مصري.

أما عن الشد والتجميل الحادث في الجفون السفلية فإنه يبدأ من سعر ثمانية عشر ألف جنيه مصري ويصل إلى حد أقصى حوالي ثلاثة وعشرين ألف جنيه مصري، وإذا كانت التقنية المستخدمة في تجميل الجفون هي تقنية الخيوط الطبية فإن العملية تبدأ في العادة من تكاليف خمسة عشر ألف جنيه مصري وتصل إلى عشرين ألف جنيه مصري.

كذلك تكاليف الجراحة التجميلية العامة تختلف عن تجميل الجفون بالليزر وعن غيرها من التقنيات، ويتم إضافة وضع المريض الصحي وما يحتاجه من إجراءات والمهارة الطبية ومكان الإجراء كل ذلك يغير من سعر العملية وتكاليفها.

اسباب ودواعي إجراء عملية تجميل الجفون

هناك أسباب متنوعة تدفع طبيب التجميل إلى إجراء عملية تجميل الجفون وإصلاح مظهرها العام ومن أبرز تلك الأسباب وأهم الدواعي ما يلي:

  • حاجة الجفون إلى الشد بفعل وجود ترهل وتجاعيد بها الأمر الذي يشوه جمالها.
  • ظهور الجفون العلوية وكان بها انتفاخ ما على هيئة جيوب دائمة لا تزول حيث من خلال جراحة التجميل يمكن تعديل هذا المظهر وإزالة الدهون إذا كانت السبب.
  • ظهور تهدل في الجفون السفلية الأمر الذي يجعل بياض العين ظاهر بشكل أكثر من اللازم والطبيعي.
  • في بعض الأحيان تكون عملية شد الجفون وتجميلها ليس من أجل فرض تجميلي فقط وإنما من أجل حل مشكلة مرضية متمثلة في ترهل الجفن العلوي ونزوله على العين الأمر الذي يعوق النظر والرؤية الجيدة.

اجراءات عملية تجميل الجفون

تجميل الجفون أمر يعد ضروري لدى بعض المرضى فهو ليس من باب الرفاهية وإنما يحل أحيانًا مشاكل طبية وأخرى نفسية تؤثر على حياة المريض، وتلك العملية تتم عبر عدة إجراءات جراحية هامة يمكن ذكرها على النحو التالي:

  • التخدير في العادة يكون موضعي في تلك العملية إذا لم يكن هناك تدخل طبي أو سبب يمنع هذا النوع من التخدير ويتطلب التخدير الكلي.
  • إذا كانت العملية تستدعي تجميل الجفون العلوية والسفلية فإنه من المتبع البدء بتلك الجفون العلوية قبل نظيرتها السفلية.
  • حيث يقوم الطبيب بتحديد ما يلزم من علامات تشير إلى أماكن إجراء الشقوق ومن ثم إجراء هذه الشقوق في الجفن بدقة متناهية.
  • القيام بكل ما يلزم من إزالة جلد أو دهون أو حتى عضلات غير مناسبة ومن ثم شد الجلد إلى موضعه الصحيح في الجفن.
  • ثم خياطة الجرح ببعض من الغرز الخفية التي لا تترك أثراً في الجفون بعد ذلك ووضع الضمادات الخارجية التي تكون لينة ومرنة.

ما بعد عملية شد الجفون

يتمكن المريض من الخروج بعد بضع ساعات فقط من إجراء العملية والعودة إلى مسكنه، وعليه أن يكون على جاهزية تامة للمرحلة التالية التي تبدأ من المنزل وهي مرحلة النقاهة، إذ يلاحظ بعد العملية ما يلي:

  • أن مكان الجراحة منتفخ إلى حد ما وأن هناك احمرار وربما بعض الكدمات.
  • كما أن العين نفسها قد تتأثر بإجراءات العملية فتصبح الرؤية في البداية ازدواجية وغير واضحة كما هو الوضع الطبيعي.
  • تظهر بعض الآلام مكان الغرز حيث يتم التحكم فيها من خلال المسكن الذي يصفه الطبيب وفق الحالة ويكون مؤقت فقط.
  • وهناك مرضى يحدث لهم بعد العملية نوع من التحسس الذي يكون نحو أي ضوء ساطع وهذا التحسس يكون لفترة قصيرة ويذهب هو الآخر.

علامات فشل عملية شد الجفون

عند الاعتماد على جراح تجميل مبتدأ أو ليس لديه خبرة كبيرة في جراحات شد الجفون سوف تكون العملية معرضة للفشل ومن علامات فشل عملية شد الجفون ما يلي:

  • صعوبة تمكن المريض بعد العملية من غلق عينيه وذلك إما بفعل تضرر العضلات الموجودة في ذلك الجفن أثناء العملية أو بسبب قلة الجلد الخاص بالجفن.
  • قد تصبح رؤية المريض ضبابية بشكل واضح ولكن هذا الأمر في الغالب لا يستمر.
  • تعرض العين لحالة من الجفاف مما يتطلب أخذ أدوية مرطبة.
  • قصور في جلد الجفن بشكل واضح مما يتطلب جراحة أخرى عاجلة.

نصائح بعد عملية تجميل الجفون في مصر

إليك أهم وأبرز النصائح التي يقدمها جراحو التجميل لمن يخضع لعملية تجميل الجفون في مصر من أجل تعافي سريع وتجنب مثالي للمضاعفات والآثار الجانبية الغير مرغوب فيها بعد العملية، وهذه النصائح هي:

  • لا مجال للتعب بعد عملية تجميل الجفون إذ أن الراحة في المقام الأول لذا لابد من أخذ إجازة مناسبة من العمل من أجل الاسترخاء في المنزل وعدم بذل أي مجهود.
  • المحاولة قدر المستطاع على أن لا يجعل الخاضع للعملية نفسه عرضة للإصابة بنزلة برد أو عرضة للإصابة بالقيء حتى لا يؤثر ذلك بالسلب على العملية.
  • تورم الجفون أمر طبيعي للغاية بعد الجراحة التجميلية لذا يجب الهدوء وعدم الخوف حتى لا تتأثر الحالة النفسية ويعود ذلك بالسلب على مرحلة الشفاء.
  • يجب الحرص التام على عدم تعريض الجفون والعينين إلى الشمس خلال الفترة ما بعد العملية.
  • أثناء النوم والاسترخاء على السرير يجب أن تكون الرأس بشكل مرفوع وليست على نفس الاستواء مع باقي الجسم.
  • بطبيعة الحال لا يمكن النوم على البطن أو بأي وضعية تجعل هناك ضغط على منطقة العملية حتى لا تتضرر العملية أو يشعر المريض بمزيد من الألم.
  • لا يمكن قيادة السيارة بشكل مباشر بعد العملية لأن هناك ضمادات وحتى بعد إزالة ضمادات العين التي تغطيها إذ أن بعض الأشخاص قد يكون لديهم تشويش بسيط بالرؤية والبعض الآخر تورمات العين تزعجه وهذا قد يؤثر على القدرة على القيادة وبالتالي يؤثر على الصحة والحياة.

هل عملية شد الجفون مؤلمة ؟

العملية تعد بسيطة للغاية ولكن بطبيعة الحال إذا تمت من خلال إجراء بعض الشقوق التي تفيد في شد الجلد وإزالة الزائد منه والزائد من الدهون فإن عقب العملية سوف يكون مؤلم نوعًا ما ويستخدم المريض مسكنات لبعض الوقت حتى يختفي الألم ويزول بشكل تام مع تعافي الجرح واختفاؤه.

تورم العين بعد عملية شد الجفون

لا يستدعي تورم العين بعد عملية شد الجفون الشعور بأي قلق أو خوف والسبب في ذلك أنه أمر متوقع وطبيعي بعد إجراء عملية في منطقة الجفن، والجدير بالذكر أن تورم العين قد لا يقتصر على منطقة العين وإنما نجده يمتد إلى الخدود كذلك في بعض الحالات الخاضعة للعملية، وكل ذلك يزول بشكل تدريجي بمرور الأيام إذ لا يستمر لمدة أكبر من أسبوعين، ولكن المهم هو الالتزامات بالنصائح المعينة على اختفاء هذا التورم وعدم التعرض المباشر لأشعة الشمس.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *